رئيس مجلس الإدارة
uf
رئيس التحرير
مف

خطة لرفع كفاءة الطرق الداخلية

الجمعة 11/يونيو/2021 - 08:03 م
 بيزنس مصر
طباعة
قال وزير النقل الفريق كامل الوزير، أنه تم التخطيط لرفع كفاءة وانشاء شبكة من الطرق الداخلية كجزء من مشروعات الربط مع افريقيا والتي يتم تنفيذها مع شركات وطنية وتمويل ذاتي ومنها طريق كيب تاون مرورا بالسودان وطريق السويس الغردقة مرسي علم برنيس وامتداده والربط البري بين مصر وتشاد مروا بليبيا، والطريق الدولي الساحلي والرببط مع بني غازي .
وأكد خلال كلمته خلال الجلسة الثالثة من منتدى وكالات ترويج الاستثمار والذي انطلق اولى فاعلياته اليوم الجمعة من مدينة شرم الشيخ بحضور كلا من : وزير الكهرباء وعدد من الوزراء الافارقة ومحمد ابو العنين وكيل مجلس النواب وأدار الجلسة طارق شكري وكيل مجلس النواب ،  أنه في اطار الوصول إلى طريق القاهرة-كيب تاون تم تطوير طريق الصعيد كجزء من طريق القاهر- كيب تاون بطول 1150 كيلو واصبح الآن مكتمل وجاري تطويرة بالاضافة إلى 1321 كيلو بدولة السودان وهو طريق مكتمل ومطلوب رفع كفائته ، بالاضافة إلى 1692 كيلو بدولة اثيوبيا وهو طريق مكتمل ايضا، و1130 كيلو بدولة تنزانيا ويجري مراجعة الرصف فيه الآن ، وكذلك 1496 كيلو بدولة زامبيا وهو مرصوف الآن ، و539 كيلو بدولة زامبابوي ويجري مراجعة الرصف فيها ايضا، و643 كيلو بدولة بتسوانا و1282 كيلو بجنوب افريقيا باجمالي طريق 10228 كيلو .
وأضاف "الوزير" أنه في اطار مشروعات الوزارة الجاري تنفيذها للربط مع افريقيا يتم رفع كفاءة طريق السويس الزعفرانة راس غارب الغردقة القصير وصولا إلى برنيس وامتداده حتى شلاتين ومنها إلى حلايب حتى خط عرض 22 للحدود المصرية السودانية بطول 1085 كيلو.
وفي اطار الربط البري بين مصر وتشاد مروا بليبيا يتم تطوير طريق توشكى شرق العوينات بطول 359 كيلو كجزء من طريق مصر تشاد وصوا للعاصمة التشادية انجامينا ، والي يعد محور جديد مع داكار والذي يمر عبر تشاد نيجيريا النيجر وبوركينافاسو ومالي والسنغال ، ومحور طرابلس انجميانا كيب تاون والذي يمر عبر دول ليبياو تشاد والكاميرون-وافريقيا الوسطي والكونغو وانجولا ونامبيا وجنوب افريقيا وبأطوال 359 كيلو داخل مصر و318 كيلو داخل ليبيا و441 كيالو داخل تشاد وحتى ام جرس باجمال 118 كيلو.
وأضاف أن الربط مع افريقيا يأتي ايضا من خلال مشؤروع الطريثق الدولي الساحلي بمصر والي يصل حتى بني غازي وفية يتم تطوير الطريق من بورسعيد وحتى السلوم بطول 760 كيلو وجاري التنسيق مع الحكومة الليبية لدراسة تطوير طريق السلوم بني غازي بطول 585 كيلو .
وعن مشروعات الربط الخاصة بالسكة الحديد، قال "الوزير" أنه تم التخطيط لبدء التنفيذ لمشروع ربط السكة الحديد المصرية بافريقيا ومنها مشروع سكة حديد مطروح جرجوب بطول 45 كيلو وتأهيل طريق مطروح السلوم بطول 270 كيلو وامتداده حتى بني غازي وطول 560 كيلو ، بالاضافة إلى خط اسوان ابو سنبل بطول 233 كيلو وامتدادة حتى وادي حلفا بالسودان بطول 81 كيلو .
اما عن مشروعات النقل البحري ، فقال وزير النقل أنه يجري حاليا تطوير الموانئ المصرية على البحرين الابيض والمتوسط وهي : يسفاجا ونويبع والسخنة وبور توفيق وشرق بورسعيد ودمياط والاسماعيلية والدخيلة بإجمالي ارصفة تتجاوز 34 كيلو طولي وباعماق تصل إلى 18 متر بتكلفة تتجاوز 63 مليار جنيه .
كما يجري تطوير شركات الملاحة القائمة بالفعل التي ترفع سفنها العلم المصري وهي شركة القاهرة للعيارات والجسر العربي وشركة الملاحة الوطنية وتقوم شركة المجموعة المصرية للمحطات متعددة الاغراض لاضافة نشاط تملك وادارة وتشغيل سفت تحمل العلم المصري بتكلفة 7 مليار جنيه.
وعن الخطوط الملاحية قال أنه يجري الآن التنسيق مع الجانب الليبي لتشغيل خطوط من الموانئ المصريه على البحر المتوسط إلى ميناء بني غازي ليمتد شمال وغرب افريقيا حتى يصل إلى نواكشوت وبناء على طلي الجانب السوداني ، تم تدريب سائقي الرافعات والاوناش في الموانئ المصرية بعدد ما يقرب من 20 مشغل على دفعات .
وأكد "الوزير" أن أحد داهم القطاعات التي يعمل عليها تكمن في الموانئ البرية والجافة التي تم تطوريها في منائي قسطل وارقين وومنذ رأس حدربة ، بالاضافة إلى قطاع النقل النهري والذي يتم تطوير النقل الملاحي بين بحيرة فيكتوريا والبحر المتوسط وتطوير هيئة وادي النيل ومنائي السد العالي ووادي حلفا ، مشيرا الى أنه تم ادراج المشروع الخاص بالممر الملاحي بين بحيرة فيكتوريا والبحر المتوسط من قبل الاتحاد الافريقي ضمن مشروعات PIDA PAP2  ويضم المشروع جميع الدولي على مجري النهر الرئيسي وهم 4 دول بالاضافة إلى 6 دول أخري من دول الروافد